مـنــــــتــــدى أتــــريــــب

مرحبا بالزائرين ,والعابرين ,والأصدقاء, والأعضاء , بالطيبين والطيبات.. وبكل من يثرى , أو تثرى المنتدى بالحوار ,والمناقشة, والمساهمات المفيدة .. فليس للبخلاء بالمعرفة مكان هنا ..ساهم / ساهمى بكلمة طيبة , أو مقال , أو لوحة , أو قصيدة , أو فكرة , أو رأى , أو خبرة تدفع حياتنا للأمام ...
الناس أهلك لاتخادع إخوة** واخدم تفز قد فاز كل خدومِ*.. حسين أحمد إسماعيل
مـنــــــتــــدى أتــــريــــب

مـنــتدى يسعـى لجـعـل التـعـليـم متـعة, ويـهتـم بالثـقـافة ,والفـن, والتـاريـخ ,والمـستقـبل بمـدرسة أنـس بـن مـالـك الإعـدادية بأتـريـب - إدارة بنـها التعـليـمـية - القـليـوبـية

الناس أهلك لاتخادع إخوة ** واخدم تفز قد فاز كل خدوم
لاتستهن برأيك , فالفكرة الصغيرة قد تكون مؤثرة جدا فى الواقع , والفكرة الطيبة مثل البذرة * الصالحة , تحمل بداخلها معجزة , وهى شجرة مثمرة مفيدة
شاركنا برأيك , وساعدنا لتطوير العملية التعليمية, فالتعليم هو المستقبل ,والمدرسة هى قلب وعقل وروح المجتمع *

    أمنحتب بن حابو .. المهندس والمعلم العظيم

    شاطر
    avatar
    hussein
    Admin

    عدد المساهمات : 461
    تاريخ التسجيل : 12/11/2010
    الموقع : منتدى أتريب

    أمنحتب بن حابو .. المهندس والمعلم العظيم

    مُساهمة من طرف hussein في الثلاثاء فبراير 08, 2011 4:50 am


    تمثال لمهندس ومعلم مصر العظيم ابن أتريب أمنحتب ابن حابو ,
    من كتاب نهاية مدينة فرعونية للأستاذ الحسينى صالح
    study study study study study study study study
    farao farao farao farao farao farao


    أمنـحتـب بـن حـابـو
    "1455-1375"ق .م
    فصل من كتاب : نهاية مدينة فرعونية
    للأستاذ / الحسينى صالح , ابن أتريب
    والكتاب صادر عن مكتبة مدبولى




    بالرغم من أن هذه الأسرة تزخر بمجموعة من أشهر فراعنة مصر أمثال أحمس الأول , و حتشبسوت , وتحتمس الثالث ,و أخناتون , و توت عنخ آمون إلا أن أعظمهم في فن المعمار لضخامته ، هو الفرعون أمينوفيس الثالث "1425- 1375 " ق-م ويطلق عليه أيضا أمنحتب الثالث ،منشئ معبد الأقصر الرائع , وبهو الأعمدة بمعبد الكرنك وتمثالىّ ممنون وقصره بمدينة هابي بالضفة الغربية للأقصر ,وتماثيله الضخمة وجميع هذه المنشآت المعمارية العظيمة وراءها الساعد الأيمن لأمينوفيس الثالث " أمنحتب الثالث " و المسئول الأول بتصميمها وإنشائها هو أمنحتب بن حابو وفي ذلك يقول:

    "لقد نصبني الفرعون مديرا للأعمال في محجر الجبل الأحمر بالقرب من عين شمس , فنقلت تمثاله الضخم الذى كان يمثل صورة جلالتة بكل دقة فنية ،وقد أحضرته من عين شمس الشمالية إلي عين شمس الجنوبية "يقصد طيبة " وهو لا يزال إلي الآن في مكانه , وقد حباني سيدي فسمح لي بإقامة تمثالي هذا في معبد آمون لأنه يعلم أنني ملك يديه إلي الأبد "

    ويقول علماء المصريات : إن جميع الأعمال الضخمة المنسوبة إلي أمينوفيس الثالث هي من أفكار و تنفيذ أمنحتب بن حابو , وأنه رقي ليصل إلي ما يقابل الآن وزير الأشغال العامة ، وقد أهداه الفرعون تمثالا في معبد الكرنك كتب عليه الإهداء التالي :

    "مهدي هذا التمثال من حضرة الفرعون إلي الرجل العظيم أمنحتب بن حابو الرفيق المخلص و اليد اليمني للفرعون رئيس جميع منشآت الفرعون و منفذها و المطيع للملك وللملكة ، والذى جاء من الشمال فهو من أتريب وحامى حمي معبد حورس بأتريب وابن السيدة ياتو " .

    ومن جهه أخرى كان أمنحتب يشيد بأفضال الفرعون عليه وقد سجل علي تمثاله الآتي

    " لقد نصبنى سيدى مديرا لكل المبانى الملكية ،فجعلت اسم الفرعون مخلدا لأننى لم أقلد أعمال السلف بل بنيت له جبلا من الحجر الرملي لأنه وارث الإله "آتوم" ولقد صنعت ذلك حسب ذوقي الخاص ، فجعلت صورته في معبده العظيم من كل نوع و جعلته يناهض السماء في علوها من الأحجار الصلبة ولذلك جاء عملي هذا منقطع النظير منذ الأزل .

    ولقد أشرفت علي عمل تمثاله العظيم الشاسع في عرضه و السامق في طوله حتي فاق عمد المعبد الذى نصب فيه ،ولقد أشرق جماله علي بابه إذ بلغ طوله أربعين ذراعا ،أما مادته فقد قطعت من محاجر الحجر الرملي المقدس للإله رع آتوم ،وبنيت له سفينة خاصة وأحضرته فيها بطريق النيل وأقمته في معبده العظيم الأبدي ،وكان الجنود يعملون بسرور و قلوبهم فرحة لأنهم يقومون بتأدية واجبهم لإلههم الطيب ،ولقد أنزلوا هذا التمثال في طيبه مهللين مستبشرين وهو رابض الآن إلي الأبد " .

    أما عن الكيفية التي وصل بها أمنحتب إلي هذه العلاقة الوطيدة بالفرعون ،فإن الدلائل تشير إلي أن أمنحتب كان في حوالي الخامسة والأربعين من عمره عندما انخرط في سلك خدمة الفرعون الذي كان وقتئذ في ريعان شبابه ،وكان أمنحتب كثير الدراسة و التأمل وفي هذا يقول عن نفسه :

    "كنت قد رقيت إلي وظيفة مساعد كاتب ملكي ،وكنت قد درست من قبل كتاب الآلهه فعرفت أسراره , ورأيت قوة "تحوت " إله العلم لدرجة أنني كنت أستطيع حل جميع المعضلات , ولهذا جاءني الناس دائما يسألونني المشورة " .

    وظهر نبوغ أمنحتب في حل المشكلات الفنية في الميكانيكا و الرياضيات والحساب التى تواجه الفرعون , وسرعان ما رقّاه إلي وظيفة "كاتب المجندين " ثم إلي وظيفة "رئيس كتبه الملك "وهكذا استمر في الترقي حتى وصل إلي أعلي المناصب وأصبح الساعد الأيمن للفرعون .

    لقد كانت العلاقة بينها وطيدة يسودها الاحترام المتبادل وإذا بالفرعون يسمح لأمنحتب أن يقيم لنفسه قبرا علي غرار قبر الفرعون ، وفعلا أقام لنفسه معبدا جنائزيا علي الضفة الغربية للنيل في طيبة , وقد نحت قبره في الصخور كما يفعل الفراعنة وهذه ميزه اختص بها أمنحتب بن حابو علي جميع أقرانه المدنيين في الأسرة الثامنة عشرة كلها .

    ومن الامتيازات التي أعطاها له الفرعون أيضا ،أن منحه لقب "كاهن بين الذهب " وهو مكان التحنيط ،وكان لا يحمل هذا اللقب إلا امرؤ مقدس طاهر ولقد بدأالناس يقدسون هذا الرجل العظيم مدة حياته ،إذ كانوا يعتبرونه خارقا للعادة ووصل بهم الأمر إلي أنهم كانو يحتفلون بعيد ميلاده سنويا وكان موعده في اليوم العاشر من الشهرالسابع ،كما كانو يعتقدون أنه حاميهم ولسان حالهم و الشفيع لهم في معبد الآلهة وفي ذلك نجد النص التالي منقوشا علي أحد تماثيله :

    "أنتم ايها الناس الذين ترغبون في رؤية آمون تعالو لأقدمكم لهذا الإله ،ولقد نصبني الفرعون أمينوفيس الثالث لأبلغ كلمات القطرين ،إذا قرأتم صيغة القربان وناديتم باسمي إنسانا محبوبا يعمل الخير" .

    ولقد كانت تماثيله موضع تقديس واحترام في حياته وبعدمماته في معبده الجنائزي بطيبه ،ولقد وصل التقديس لدرجة أن وصل إلي مصاف الآلهة في العصر البطلمي .


    بقايا آثار أتريب .. أعمدة رخامية وتيجان رائعةبجوار الحمام الرومانى ..
    توجد تلة مرتفعة قليلا إذا صعدتها ستجد منخفضا فيه هذه الآثار
    إنه مكان مهمل ,وتغطيه الأشواك الفرعونية,
    ولكنه يستحق الزيارة والتامل ,
    وأنا أدعو الجميع لزيارته .
    وقد قمنا برحلة مدرسية إليه


    farao farao farao farao farao farao farao farao farao farao farao farao farao farao farao
    farao farao farao farao farao farao farao farao farao farao farao
    farao farao farao farao farao farao farao
    farao farao farao farao
    farao farao
    farao

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة مايو 25, 2018 2:54 am