مـنــــــتــــدى أتــــريــــب

مرحبا بالزائرين ,والعابرين ,والأصدقاء, والأعضاء , بالطيبين والطيبات.. وبكل من يثرى , أو تثرى المنتدى بالحوار ,والمناقشة, والمساهمات المفيدة .. فليس للبخلاء بالمعرفة مكان هنا ..ساهم / ساهمى بكلمة طيبة , أو مقال , أو لوحة , أو قصيدة , أو فكرة , أو رأى , أو خبرة تدفع حياتنا للأمام ...
الناس أهلك لاتخادع إخوة** واخدم تفز قد فاز كل خدومِ*.. حسين أحمد إسماعيل
مـنــــــتــــدى أتــــريــــب

مـنــتدى يسعـى لجـعـل التـعـليـم متـعة, ويـهتـم بالثـقـافة ,والفـن, والتـاريـخ ,والمـستقـبل بمـدرسة أنـس بـن مـالـك الإعـدادية بأتـريـب - إدارة بنـها التعـليـمـية - القـليـوبـية

الناس أهلك لاتخادع إخوة ** واخدم تفز قد فاز كل خدوم
لاتستهن برأيك , فالفكرة الصغيرة قد تكون مؤثرة جدا فى الواقع , والفكرة الطيبة مثل البذرة * الصالحة , تحمل بداخلها معجزة , وهى شجرة مثمرة مفيدة
شاركنا برأيك , وساعدنا لتطوير العملية التعليمية, فالتعليم هو المستقبل ,والمدرسة هى قلب وعقل وروح المجتمع *

    سؤال استراتيجى لا يمكن تجاهله

    شاطر
    avatar
    hussein
    Admin

    عدد المساهمات : 462
    تاريخ التسجيل : 12/11/2010
    الموقع : منتدى أتريب

    سؤال استراتيجى لا يمكن تجاهله

    مُساهمة من طرف hussein في الثلاثاء مايو 19, 2015 1:18 pm

    *** سؤال استراتيجى لا يمكن تجاهله ***
    حسين أحمد إسماعيل




    فى يوم الجمعة , يصلى المسلمون ,فلنقل مثلا مليار مسلم , ويرفعون أيديهم بالدعاء لله الذى قال سبحانه " ادعونى أستجب لكم " وفى اللغة سوف أستجب للبعيد , وسأستجب للقريب , وقد أستجيب للشك ,,, ولكن تعبير الله بلا سين ,وبلا سوف , وبلا قد , بل أستجب , وهذا يعنى الاستجابة السريعة ....
    إذن لماذا لا يستجيب الله تعالى لملايين المسلمين , وهم يدعون الله من قرون طويلة دون أن يستجيب الحق لهم ؟؟؟ هناك شىء خطأ , وخطأ قاتل فى حياتنا تجعل الله لا يستجيب لصلواتنا ودعائنا ,, 
    حيرنى هذا الأمر طويلا طويلا , الاستعمار مزق حياتنا , والاستعمار المحلى أشنع وأشد , والجهل لا نهاية له , والدماء والجثث والأشلاء والتكفير ,والجماعات المجنونة , تملأ حياتنا نحن الذين ندعو الله الحق فلا يستجيب لنا ..
    ظللت محيرا حتى سمعت جوابا عن حيرتى وأنا طالب بالجامعة مصادفة فى الإذاعة , فقد سأل المسلمون هذا السؤال للإمام جعفر الصادق , حفيد الإمام على كرم الله وجهه , والسؤال كان فى بدايات الإسلام عندما كان الإسلام ما يزال دافئا فى القلوب , قالوا : يا إمام , الله يقول : " ادعونى أستجب لكم " ونحن ندعو فلا يُسجاب لنا . فقال الإمام : لأنكم تدعون ما لا تعرفون .
    يا له من جواب يحتاج تأملا طويلا !!! وبعد مرور القرون , وبعد أن أصبح الدين شكليا مظهريا , فكيف يستجيب الله لمسلمين يتاجر معظمهم بالدين , ويظنون الدين دروشة , ولحية وزيا مخصوصا , ونقابا ؟
    قال الشعراوى رحمه الله , : إن للدين خطان خط صاعد وخط هابط , الخط الصاعد هو الحفاظ على شكليات الدين , والمبالغة فى ذلك , والخط الهابط خط عدم العمل بتعاليم الدين .
    كيف يستجيب الله الحق لمسلمين لا يحبون العمل , ولا يبدعون فيه , ولا يخترعون شيئا , ويشترون كل شىء تقريبا طائرات , وصواريخ , ودبابات , وسيارات , وماكينات , وعلاجا , وكل التكنولوجيا الحديثة , ,,,,, كيف يستجيب الله الحق للفاشلين ؟ هذا ضد عدل الله العدل .
    كيف يستجيب الله الملك , لشعوب ترتضى لحاكم يأخذ اسما من أسمائه : الملك ؟ كيف يستجيب الله لبلاد دخان الظلم فيها يغطى الأفق , وليست تلك هى المشلكة فقط , بل إنهم يدّعون العدل , وأنهم يعطون الناس حقوقهم .
    كيف يستجيب الله لبلاد كل من يقول رأيا مخالفا يتم سحقه كالحشرة فى السجون والمعتقلات ؟ إن الله العدل النور , لا يحب الظلم والظلام , 
    كيف يستجيب الله الحق ذو الأسماء الحسنى لبلاد تضيع فيها دماء الشهداء سدى , ويثور الشعب فيتم سرقة ثورته ؟ والإسلام فى صميمه ثورة عظيمة , بل الإسلام أعظم ثورة فى التاريخ ضد الظلم والفساد وتأليه البشر والأصنام .. الإسلام ثورة حقيقية .
    إن الله الحق لن يستجيب لكم أيها الضالون , يا من تؤمنون به كلاما ومظهرا فقط , وتمارسون الكفر به فى أعمالكم ليل نهار . لن تخدعوا الله أبدا , وإلا اسألوا أنفسكم : لماذا لا يستجيب الله لكم ؟ ولماذا أنتم فى حضيض الأمم ؟

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أكتوبر 15, 2018 4:29 am