مـنــــــتــــدى أتــــريــــب

مرحبا بالزائرين ,والعابرين ,والأصدقاء, والأعضاء , بالطيبين والطيبات.. وبكل من يثرى , أو تثرى المنتدى بالحوار ,والمناقشة, والمساهمات المفيدة .. فليس للبخلاء بالمعرفة مكان هنا ..ساهم / ساهمى بكلمة طيبة , أو مقال , أو لوحة , أو قصيدة , أو فكرة , أو رأى , أو خبرة تدفع حياتنا للأمام ...
الناس أهلك لاتخادع إخوة** واخدم تفز قد فاز كل خدومِ*.. حسين أحمد إسماعيل
مـنــــــتــــدى أتــــريــــب

مـنــتدى يسعـى لجـعـل التـعـليـم متـعة, ويـهتـم بالثـقـافة ,والفـن, والتـاريـخ ,والمـستقـبل بمـدرسة أنـس بـن مـالـك الإعـدادية بأتـريـب - إدارة بنـها التعـليـمـية - القـليـوبـية

الناس أهلك لاتخادع إخوة ** واخدم تفز قد فاز كل خدوم
لاتستهن برأيك , فالفكرة الصغيرة قد تكون مؤثرة جدا فى الواقع , والفكرة الطيبة مثل البذرة * الصالحة , تحمل بداخلها معجزة , وهى شجرة مثمرة مفيدة
شاركنا برأيك , وساعدنا لتطوير العملية التعليمية, فالتعليم هو المستقبل ,والمدرسة هى قلب وعقل وروح المجتمع *

    كتاب يا وزارة لله

    شاطر
    avatar
    hussein
    Admin

    عدد المساهمات : 462
    تاريخ التسجيل : 12/11/2010
    الموقع : منتدى أتريب

    كتاب يا وزارة لله

    مُساهمة من طرف hussein في الجمعة يناير 11, 2013 6:46 am

    كتاب يا وزارة لله !!!
    حسين أحمد إسماعيل
    flowerflowerflowerflowerflowerflowerflowerflowerflowerflowerflowerflower
    studystudystudystudystudystudystudystudystudystudystudystudy
    studystudystudystudystudy
    من المعوقات التى تعوق العمل فى المدارس , وتشتت الجهد , ولا يهتم أحدا بها , عدم وجود كتاب خاص بكل معلم من الكتب التى يقوم بتدريسها ..

    من سنوات قررت الوزارة وضع عدة نسخ من كل مادة فى مكتبة المدرسة , ليتناوب عليها المعلمون من أجل تحضير الدروس . . أى أن معلم المادة لا يمتلك نسخة خاصة به من الكتاب المقرر يرجع إليها من أجل تحضير الدروس والاطلاع , وطول عمرنا كمعلمين كان كل معلم يحصل على نسخة من كتب مادته , ويوقع علي استلامها , وتكون مرجعا له , وإلا فكيف يعمل , ويقرأ مادته كلمة كلمة , وسؤالا سؤالا ؟ وتظل هذه الكتب مع المعلم سنوات حتى يتغير المنهج , وحين يتغير المنهج الدراسى تكون الحاجة ملحة إلى وجود الكتاب بين يدى المعلم بشكل دائم , والمعلم الحقيقى يذاكر مادته ويدرسها , فكيف نحرمه من ذلك ؟

    نتيجة هذا الأمر غير المفهوم يلجأ المعلمون إلى الكتب الخارجية , ولا يوجد معلم لا يلجأ إليها لأنه مضطر إلى ذلك اضطرارا , وهذا أمر خطير جدا لأن الكتب الخارجية غير تربوية رغم شهرتها وهى لا تقل خطرا عن الدروس الخصوصية . هل تشجع الوزارة الكتب الخارجية ؟ ولماذا لا يوفرون لكل معلم كتب مادته ؟

    لم أجد أحدا من المعلمين يشكو من هذا الأمر , لأنهم حلوا هذه المشكلة عن طريق الكتب الخارجية , وهم يظنون أنها أفضل من كتب الوزارة .. وهكذا تعمل الوزارة ضد نفسها , ولصالح الكتب الخارجية التى تستهلك المليارات من ميزانية الأسرة المصرية الفقيرة , وهذه الكتب تعمل على تخريب العملية التعليمية , وتخريب بناء المادة المنطقى فى عقول الطلاب , وتعمل على تفتيت المادة , وتشغل عقول الطلاب بما لا نفع فيه , وبما يزحم عقلهم , بينما الكتاب المدرسى معد تربويا , بما يخدم عقل الطالب , ويؤهل الطالب ليتفاعل مع المادة بشكل أشمل . مثلا فى اللغة العربية , يثقل الكتاب الخارجى عقل الطالب بمظاهر جمال غير مطلوبة أبدا , ويحدد له عناوين لكل عدة أبيات , فيظن الطالب أن هذه العناوين هى الصحيحة , بينما يجب أن يعمل الطالب عقله ليختار عنوانا مناسبا , وكثير من العناوين تكون صالحة للتعبير عن الأبيات ..

    يظن كثير من المعلمين أن الكتب الخارجية أكثر تنظيما فى عرض المادة , ولكنها أكثر تخريبا للمادة العلمية , كما أنها تفرق بين الأغنياء والفقراء , فكثير من الطلاب لا يستطيعون شراء الكتب الخارجية , ويشعرون بالعجز والفقر ..

    الدروس الخصوصية جريمة يتوافق معها المجتمع مجبرا , والكتب الخارجية أيضا جريمة يتوافق معها المجتمع مجبرا , زد على ذلك تلك المذكرات الفقيرة علميا والمسروقة من كتب الوزارة والكتب الخارجية , والتى ينصب بها بعض المدرسين على الطلاب , ويبيعونها بأسعار مرتفعة .. إنها تجارة شريرة وخبيثة .




    flowerflowerflowerflowerflowerflowerflowerflowerflowerflowerflowerflower
    flowerflowerflowerflowerflowerflowerflowerflowerflowerflower
    flowerflowerflowerflowerflowerflowerflower
    flowerflowerflowerflowerflower
    flowerflowerflowerflower
    flowerflowerflower
    flowerflower
    study

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين سبتمبر 24, 2018 3:48 am