مـنــــــتــــدى أتــــريــــب

مرحبا بالزائرين ,والعابرين ,والأصدقاء, والأعضاء , بالطيبين والطيبات.. وبكل من يثرى , أو تثرى المنتدى بالحوار ,والمناقشة, والمساهمات المفيدة .. فليس للبخلاء بالمعرفة مكان هنا ..ساهم / ساهمى بكلمة طيبة , أو مقال , أو لوحة , أو قصيدة , أو فكرة , أو رأى , أو خبرة تدفع حياتنا للأمام ...
الناس أهلك لاتخادع إخوة** واخدم تفز قد فاز كل خدومِ*.. حسين أحمد إسماعيل
مـنــــــتــــدى أتــــريــــب

مـنــتدى يسعـى لجـعـل التـعـليـم متـعة, ويـهتـم بالثـقـافة ,والفـن, والتـاريـخ ,والمـستقـبل بمـدرسة أنـس بـن مـالـك الإعـدادية بأتـريـب - إدارة بنـها التعـليـمـية - القـليـوبـية

الناس أهلك لاتخادع إخوة ** واخدم تفز قد فاز كل خدوم
لاتستهن برأيك , فالفكرة الصغيرة قد تكون مؤثرة جدا فى الواقع , والفكرة الطيبة مثل البذرة * الصالحة , تحمل بداخلها معجزة , وهى شجرة مثمرة مفيدة
شاركنا برأيك , وساعدنا لتطوير العملية التعليمية, فالتعليم هو المستقبل ,والمدرسة هى قلب وعقل وروح المجتمع *

    أستغفر الله من قول بلا عمل . من موضوعات مجلة الثورة

    شاطر
    avatar
    hussein
    Admin

    عدد المساهمات : 462
    تاريخ التسجيل : 12/11/2010
    الموقع : منتدى أتريب

    أستغفر الله من قول بلا عمل . من موضوعات مجلة الثورة

    مُساهمة من طرف hussein في الأربعاء أغسطس 03, 2011 12:35 pm

    أستغـفر اللـه مـن قـول بلا عـمل
    حسين أحمد إسماعيل








    البسملة من روائع الخط العربى

    " أستغفر الله من قول بلا عمل " شطر بيت رائع ومعبر , ودينى تماما – وهذا هو الدين الذى أفهمه – لسيدى البوصيرى , الإمام الشاعر الذى نطق فى شعره بالحكم السائرة , وهو صاحب البردة التى يتغنى بها الصوفيون فى الموالد وحلقات الذكر .

    دهشت حين قرأت هذا الشطر , ووجدته يعبر تماما عن حياتنا : أخلاقنا , وسلوكنا , فنحن أكثر الناس كلاما , وأقلهم عملا , وكل يوم تزداد المسافة بين القول والفعل , وفضيلة الصدق غائبة , ونسمع عنها كالغول والعنقاء والخل الوفى .

    يتكلم الجميع بلسان الدين , وكأنهم شيوخ الزمان , وقد قال المتنبى فى هؤلاء : أغاية الدين أن تحفوا شواربكم ....... أصبحت اللغة بديلا للفعل فى حياتنا .. أطنان من الكلام تغرقنا , وجرامات من الفعل , وهذا ما أقعدنا عن المسابقة فى مضمار الحضارة الحديثة , ولكن العرب نافسوا بجدارة فى مضمار الخيبة والتخلف والديكتاتورية فى أبشع أشكالها , والترهات .. " أستغفر الله من قول بلا عمل "

    كانت حياتنا تدور على الفاضى , بلا تنمية , وبلا إنسانية , وبلا حرية , وكأن حياتنا طبعة عاشرة بالكربون من الحياة الحقيقية , لم يفعل المجتمع طوال عقود إلا التحطيم الذاتى , وأظهر النظام الفاسد أسوأ ما فى الناس , ونأمل أن تتغير سلوكياتنا إلى الصدق والأمانة , وحب العمل , فالأمل أصبح متاحا فى قلوبنا لحياة أفضل , وهذا الأمل هو أجمل إنجاز للثورة المجيدة .






    من صور ميدان التحرير : يابخت من زار وخفف .. يا بارد .. كانت زيارة قاتلة استمرت ثلاثين عاما عجافا .. تم فيها نهب مصر الجميلة نهبا منظما حاقدا , وكأنهم لم يشربوا من النيل , ولم يحبوا غير الفساد .. الصورة من موقع : أكبر تغطية مصورة للثورة المصرية





    كان الشعب يجاهد فى طريق مغلق فى نهايته التوريث , وكانت آلة الدولة الجبارة تهيئ مصر ليرثها ابن الرئيس المخلوع , وكأن هذا الشعب العريق بعد كل الكفاح ضد الاستعمار الخارجى , والجهل والفقر والمرض , أصبح تراثا وعقارا .. وباع كلاب الطغاة أحلام الشعب فى مستقبل أفضل إلى السلطان الفاسد , وقبضوا الثمن مناصب دائمة , ولقد سرقوا إرادة الشعب , وأذلوه أمام المخابز , وبحثا عن أنبوبة غاز , أو وظيفة تقيه الحاجة , وأهانوا كرامته فى أقسام الشرطة , وأمام كل مسئول لا يهتم .. مظالم بلا حصر ارتكبها النظام الذى كان يعمل لصالح أعداء مصر .. ويكفى أن أذكر فى هذا المقام عبد الحميد الذى كان متفوقا ومرشحا لمنصب فى الخارجية , وعند ظهور النتيجة وجد أمام اسمه : غير لائق اجتماعيا , فخرج من الوزارة إلى أحضان النيل وانتحر , لقد قتلوه عمدا !

    نأمل – بعد أن استيقظ الأمل – أن نقدر قيمة اللغة , وقيمة الكلام , وقيمة تحمل المسئولية , وأن يكون قولنا وكلامنا ثمينا , فالكلام الرخيص يدل على متكلم رخيص بلا مبادئ .. وإذا كنت تحترم نفسك فسوف تحترم كلامك , وتحترم معنى اللغة - التى هى أجمل اختراع فى تاريخ البشرية – وإذا كنت تحترم معنى اللغة , فسوف تحترم المواعيد , وإذا كنت ممن يحترمون المواعيد فسوف ينشق قلبك ألف مرة مثلى , فأنا أحترم المواعيد , وكأننى وحدى من يفعل ذلك .. لقد وصل معنى اللغة عند الكثيرين لحد الهراء والخزعبلات , وكأنها مأماة ماعز , بل إن مأماة الماعز هى لغة الماعز , وهى لغة محترمة جدا عند الماعز ..





    " أستغفر الله من قول بلا عمل " عشنا عمرنا تحت إلحاح وسطوة الكذب اليومى , والقول الذى بلا عمل , وتجميل القبح من الإعلام المصرى الشنيع الذى مارس عقودا من متواصلة من الفشل النموذجى الذى يمكن تدريسه فى الجامعات فى علم الفشل , وعبقرية محاولة استغباء الشعب الذكى .. كان الإعلام عارا على مصر , وعلى الشخصية المصرية , وقد تخصص فى تأليه الحكام , فعاش المصرى العادى المشغول بلقمة العيش , ولا يهتم كثيرا بالبحث عن الحقيقة , عاش فى مهب كذب خبيث دائم , وهذا هو السحر الأسود الذى مارسه نظام فاسد حتى النخاع .

    الخلاصة أن مصر الجميلة مثل ملائكة السماء كانت مجمدة, ومغتصبة , ومنتهكة وقد قدموا لنا الكفاف من كل شىء ,والفاسد من كل شىء , وأغلقوا الحياة , ولكن الحياة تعرف طريقها , وتتجدد من حيث لا يحتسب أحد .



    " أستغفر الله من قول بلا عمل " ومن كل شيطان من شياطين الإنس يعادى الثورة , ومن كل من يؤازر الشياطين , ويستغل الوضع فيرفع الأسعار , ويخفض الأمانة والشرف .. أستغفر الله من كل صاحب ضمير منطفئ , وقلب دامس نهام لحقوق الناس , يقرم الأعراض قرما , ويخوض فى السفاسف دائما , وينافس الحمار فى رفع صوته , ومن كل مسئول غير مسئول , يسير فى حياتنا بالشر والأذى .





    study study study study study study study study study study study study study study study study

    study study study study study study study study study

    study study study study study

    study study

    study




    avatar
    hussein
    Admin

    عدد المساهمات : 462
    تاريخ التسجيل : 12/11/2010
    الموقع : منتدى أتريب

    رد: أستغفر الله من قول بلا عمل . من موضوعات مجلة الثورة

    مُساهمة من طرف hussein في الأربعاء أغسطس 03, 2011 12:42 pm

    الغلاف الخلفى للعدد الثانى من مجلة الثورة



    هذه المطالب هى من نتاج ثورة 25 من يناير , وهذه إحدى
    الأوراق التى كان شباب الثورة يوزعونها على الشعب من أجل العمل بهذه المبادئ التى فارقتنا طويلا , فلنعمل بها

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 10, 2018 11:29 am